شركة القلعة تسجل أداءاً قوياً، وتنجح في جذب استثمارات جديدة بقيمة 265 مليون دولار، وترفع قيمة الاستثمارات المدارة إلى 9 مليار دولار، مع تقليص الخسائر المسجلة في القوائم المالية غير المجمعة والمجمعة عن الربع الثالث من العام

على الرغم من التحديات التي تواجه أسواق المنطقة، شركة القلعة تجذب 265 مليون دولار أمريكي في شكل استثمارات رأسمالية وقروض جديدة لشركات المجموعة خلال الربع الثالث، مع تقليص الخسائر المسجلة في النتائج المالية غير المجمعة إلى 3.5 مليون دولار أمريكي (20.7 مليون جم) بنسبة انخفاض 17.3% عن الربع السابق. كما سجلت القلعة رؤوس أموال طويلة الأجل بقيمة 175.6 مليون دولار أمريكي من زيادة رأس المال الأخيرة التي اكتملت شهر أكتوبر الماضي، بينما تستكمل الآن حزمة تمويل طويلة الأجل بقيمة 150 مليون دولار أمريكي من مؤسسة أوبك الأمريكية OPIC

القاهرة في25 ديسمبر 2011

أعلنت اليوم شركة القلعة (المقيدة في البروصة المصرية تحت كود CCAP.CA) – الشركة الرائدة في مجال الاستثمار المباشر بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا – عن القوائم المالية غير المجمعة للشركة عن الربع الثالث من عام 2011، والتي تشمل 265.5 مليون دولار أمريكي زيادة في رؤوس الأموال الجديدة ما بين الاستثمارات الرأسمالية والقروض، منها 101.6 مليون دولار أمريكي قيمة الأصول المدارة الجديدة.

وخلال الربع المنتهي في 30 سبتمبر 2011 سجلت شركة القلعة وصول إجمالي الاستثمارات المدارة (Total Investments Under Control) إلى 9 مليار دولار أمريكي (53.6 مليار جم) بمعدل نمو ربع سنوي يبلغ 3.1%، ووصول إجمالي الأصول المدارة (Total AUM) إلى 4.2 مليار دولار أمريكي (25 مليار جم) بمعدل نمو ربع سنوي يبلغ 2.5%، إلى جانب تقليص الخسائر غير المجمعة لشركة القلعة بواقع 17.3% عن نتائج الربع الثاني من هذا العام.

وفي هذا السياق أوضح أحمد هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، “أن شركة القلعة ستنجح في اختتام عام 2011 على أرض ثابتة ومركز قوي بغض النظر عن الاضطرابات والتحديات المتعاقبة التي اتسم بها العام. فقد التزمت القلعة وكافة استثماراتها بتطبيق سياسة خفض المصروفات مما ساهم في الحفاظ على السيولة النقدية، فضلاً عن ضخ المزيد من الاستثمارات الرأسمالية وتوفير القروض لعدد من الاستثمارات الرئيسية وجذب رؤوس الأموال الجديدة من الشركاء المحدودين والمستثمرين الإقليميين وغيرهم من المؤسسات المالية الدولية. وعلى جانب آخر فإن الانتهاء من تنفيذ زيادة رأس المال في شهر أكتوبر الماضي أدى إلى ضخ 175.6 مليون دولار أمريكي في شكل رؤوس أموال طويلة الأجل بميزانية الشركة، وذلك إلى جانب حصول شركة القلعة خلال الربع الأخير من العام على موافقة مجلس إدارة مؤسسة الاستثمار الخاص عبر البحار الأمريكية OPIC على تقديم حزمة تمويل طويلة الأجل بقيمة 150 مليون دولار أمريكي”.

وتابع هيكل أن “شركة القلعة تسعى إلى مواصلة ذات المنهج الاستثماري الحذر مع دخول عام 2012، وهو عام تتوقع الشركة أن يشهد الكثير من التحولات على مستوى شركة القلعة ومختلف الأسواق التي تستثمر فيها. وتؤكد شركة القلعة أن محفظتها الاستثمارية تستفيد من التطورات الاقتصادية الكلية بأسواق المنطقة، وأنها تتابع عن كثب حركة الفرص المتاحة لتعظيم قيمة المحفظة الاستثمارية”.

وقد قامت شركة القلعة خلال الربع الثالث باسترداد 9.2 مليون دولار أمريكي (54.9 مليون جم) من المبالغ المقدمة سلفاً لشركات أفريكا ريل وايز ونايل لوجيستيكس، وذلك عقب توظيف 38.7 مليون دولار أمريكي (230.4 مليون جم) من الأصول المدارة الجديدة لصالح الغير والتي تتقاضى القلعة أتعاباً عن إدارتها (New fee-earning third-party AUM).

ونظراً لعدم تنفيذ عمليات التخارج خلال الربع الثالث، سجلت النتائج المالية غير المجمعة لشركة القلعة صافي خسائر بلغ 3.5 مليون دولار أمريكي (20.7 مليون جم) على إيرادات بلغت 2.8 مليون دولار أمريكي (16.8 مليون جم) [1]، وهو انخفاض بنسبة 17.3% عن الربع السابق حيث سجلت الشركة خسائر بقيمة 4.2 مليون دولار أمريكي (25 مليون جم). ويرجع ذلك إلى قدرة الإدارة على تقليص مصروفات التشغيل، والتي انخفضت بمعدل سنوي بلغ 11.7% خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2011، بينما سجلت مصروفات التشغيل النقدية انخفاضاً بمعدل سنوي بلغ 31% خلال نفس الفترة، وهو ما يعد انعكاساً لالتزام الإدارة بتطبيق سياسة خفض المصروفات على مستوى القلعة وكافة استثماراتها منذ قيام الثورة المصرية.

أما على مدار الأشهر التسعة الأولى من العام، أظهرت النتائج المالية غير المجمعة لشركة القلعة صافي خسائر بلغ 12.1 مليون دولار أمريكي (72.3 مليون جم)، وهو ما وافق توقعات الإدارة حول فترة اتسمت بغياب عمليات التخارج. وجدير بالذكر أن النتائج المالية غير المجمعة لشركة القلعة عن أول تسعة أشهر من عام 2010 أظهرت صافي ربح بلغ 3.4 مليون دولار أمريكي (20.2 مليون جم) من عوائد عمليات التخارج والمبالغ المستردة من مصروفات ما قبل التشغيل لبعض المشروعات (والتي لم تسجل خلال عام 2011 نظراً لتباطؤ وتيرة النشاط في الاستثمارات الجديدة) وغيرها من أتعاب الاستشارات ودخل الفائدة الذي تسجله شركة القلعة من استثماراتها في قطاع البترول والغاز الطبيعي (والذي غاب عن نتائج عام 2011 نظراً لاضمحلال هذه الاستثمارات في نهاية عام 2010).

وقد شهد الربع الثالث من عام 2011 العديد من التطورات التشغيلية الهامة ببعض الاستثمارات التابعة لشركة القلعة، ويشمل ذلك التالي:

  • شركة نايل لوجيستيكس: قامت بتوظيف جزء من رؤوس الأموال المدارة لصالح الشركاء المحدودين، مما يساهم في تسريع وتيرة بناء أسطول بارجات النقل النهري، فضلاً عن تحسن الأوضاع السوقية في هذا الربع مقارنة بالربع السابق وتأمين العقود الجديدة مما ساهم في تقليص الخسائر وتحسين نتائج الشركة في هذا الربع.

  • شركة أفريكا ريل وايز: قامت بتوظيف الحصة الأولى من حصيلة زيادة رأس المال، وتم توفير التمويل الكامل لبرنامج إعادة هيكلة شركة سكك حديد ريفت فالي والذي قيمته 287 مليون دولار أمريكي. كما نجحت ريفت فالي في تقليل المدة الزمنية لعمليات النقل، والحد من معدلات حوادث النقل، وقامت الشركة بتسجيل زيادة في مجمل الإيرادات وهامش الربح الإجمالي.

  • شركة أسكوم: عادت إلى حيز الربحية بعد تردي الأوضاع السوقية منذ الربع الأول من عام 2011 وتكبد مصروفات مرتبطة باضمحلال أحد المشروعات في الربع الثاني من العام.

  • شركة وفرة: تعمل على تسريع وتيرة التطوير والأنشطة الزراعية، وبدأت بالفعل حصاد أول محصول من القطن.

  • مجموعة أسيك القابضة: قامت بتقليص الخسائر المسجلة خلال الربع الثالث على خلفية تطبيق سياسة خفض المصروفات، وبدأ مصنع زهانه – التابع لشركة أسيك للأسمنت – الاستفادة من زيادة أسعار البيع بنسبة 30% مما أدى بالتالي إلى مضاعفة هامش الربح قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك في مصنع زهانه. ومن جانب آخر تم تقليص الخسائر المسجلة من عمليات شركة إيزاكو بعد تفويض شركة أرسكو لإدارتها، وقامت شركة أسيك للتحكم الآلى بتسجيل زيادة في الأرباح.

  • شركة طاقة عربية: يرجع ارتفاع المساهمة الإيجابية في النتائج المالية المجمعة لشركة القلعة إلى التوسع في أنشطة توليد الطاقة الكهربائية، وقيام قطاع التسويق بافتتاح 6 محطات وقود جديدة في العام الجاري مما أدى إلى زيادة المبيعات ووصول عدد المحطات العاملة إلى 17 محطة في نهاية سبتمبر 2011. وعلى الرغم من تراجع عقود الغاز الطبيعي للعملاء الصناعيين، نجح قطاع التوزيع في زيادة عقود التوصيل للوحدات السكنية.

  • شركة فاينانس أنليميتد: قامت شركة تنمية – ذراع التمويل متناهي الصغر – بتسجيل أول أرباح شهرية في سبتمبر 2011، حيث قامت بمضاعفة حجم محفظة التمويل منذ قيام ثورة 25 يناير.

ويمكن الاطلاع على التقرير الكامل لأداء شركة القلعة والنتائج المالية غير المجمعة للربع الثالث من عام 2011 بالإضافة إلى الإيضاحات المتممة وتحليلات الإدارة لأحداث ونتائج الربع الثالث 2011، ويمكن الحصول على القوائم المالية المجمعة عبر زيارة الموقع الإلكتروني www.citadelcapital.com


[1] الأرقام المرتبطة بالاستثمارات الرئيسية لشركة القلعة تم تحويلها باستخدام سعر الصرف المطابق لأسعار الصرف في ميزانية الشركة عن الفترة المنتهية في 30 سبتمبر2011. والأرقام المرتبطة بالنتائج المالية للربع الثالث من عام 2011 تم تحويلها باستخدام سعر الصرف (5,9533 جم : 1 دولار أمريكي) وتم كذلك تعديل الأرقام السابقة وفقا لسعر الصرف هذا. وتقوم شركة القلعة عادة بتحليل قوائمها المالية بالجنيه المصري والاستثمارات بالدولار الأمريكي. وتشير الإدارة إلى أن أنشطة أرباح الاستثمار المباشر تكون في العادة أرباح مرتفعة

—نهاية البيان—

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الاستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الاستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 19 صندوق قطاعي متخصص تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 9 مليار دولار أمريكي في 15 مجال صناعي متنوع من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة في أنحاء 15 دولة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.2 مليار دولار أمريكي على استثمارات بلغت 650 مليون دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2006 إلى 2011. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:

السيدة / غادة حمودة 

رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة

g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني) 

هاتف: 0020227914440

فاكس: 0020227914448 

محمول: 0020166620002