طاقة كهرباء تبدأ تشغيل أول محطاتها بقدرة 120 ميجا فولت أمبير لتغطية متطلبات القطاع السياحي في جنوب سيناء

طاقة كهرباء تحصل على أول ترخيص للقطاع الخاص لتوزيع الطاقة الكهربائية في منطقة سياحية على مساحة 35 مليون متر مربع على ساحل البحر الأحمر

21 يناير 2013

بدأت عمليات التشغيل في محطة توزيع كهرباء النبق الجديدة بقدرة 120 ميجا فولت أمبير، والتي تعد أول محطة توزيع من نوعها تابعة للقطاع الخاص في محافظة جنوب سيناء، وتهدف إلى تلبية احتياجات الطاقة في المنطقة السياحية على ساحل البحر الأحمر بمحافظة جنوب سيناء.

تكلفت المحطة الجديدة استثمارات بلغت 200 مليون جم، وهي مملوكة لشركة طاقة كهرباء التي تعد إحدى شركات مجموعة طاقة عربية؛ الشركة الاستثمارية التابعة لشركة القلعة في قطاع توزيع الطاقة الكهربائية والغاز الطبيعي وتسويق المنتجات البترولية.

وفي هذا السياق، أشاد المهندس خالد أبو بكر، الرئيس التنفيذي لشركة طاقة عربية، بالجهود المبذولة لتشغيل محطة النبق في هذا التوقيت على وجه التحديد في مواجهة ارتفاع معدلات الاستهلاك بوتيرة متسارعة. وأوضح أن محطة النبق وغيرها من مشروعات القطاع الخاص المماثلة ستكون ركيزة أساسية لمواكبة زيادة معدلات الطلب على الطاقة في مصر خلال الفترة القادمة.

وأعرب أبو بكر عن امتنان الشركة للعاملين بوزارة الكهرباء والطاقة تقديرًا لدعم مشروعات الشركة والتعاون المستمر حتى تصبح جزءًا من الحل لتأمين احتياجات الطاقة في مصر والمساعدة على تطوير مشروعات البنية التحتية باعتبارها مفتاح جذب الاستثمارات والنهوض بالقطاعات المحورية مثل قطاع السياحة.

تم تصميم المحطة لتغطية متطلبات الطاقة الحالية والمستقبلية بمنطقة النبق السياحية الممتدة على مساحة 35 مليون متر مربع، حيث . كما تقوم بتغذية المنشآت المقامة في المنطقة، من خلال طاقتها البالغة 120 ميجا فولت أمبير والقابلة للزيادة إلى 160 ميجا فولت أمبير، ويمكن الوصول بالطاقة الإجمالية إلى 375 ميجا فولت أمبير. وبناء عليه يصل مستوى الجهد الحالى إلى 22/66 كيلو فولت يمكن زيادته إلى 22/66/220 كيلو فولت.

تتميز منطقة النبق السياحية بالنمو السريع حيث تقع بالقرب من مطار شرم الشيخ الدولي وتضم قرابة 100 منتجع سياحي بالإضافة إلى العديد من المشروعات السكنية والتجارية، ممَّا يتيح للمحطة الجديدة تغذية جميع المشروعات السياحية والسكنية والتجارية في المنطقة إلى جانب عدد من المشروعات العملاقة الجاري إنشاؤها حاليًا مثل مشروعات سيتي ستارز النبق وبورتو شرم.

فيما أوضح الدكتور مجدي صالح، العضو المنتدب لشركة طاقة كهرباء، أنه بمقتضى اتفاقية طاقة كهرباء مع الشركة المصرية لنقل الكهرباء، ستقوم الشركة بشراء الكهرباء بأسعار الشبكة الموحدة ثم توزعها إلى العملاء في منطقة النبق السياحية.

وتابع صالح أن المحطة الجديدة دخلت نطاق الخدمة الأسبوع الماضي، وذلك بعد أن انتهت الشركة من مراحل التصميمات وطرح المشروع للمناقصة في النصف الثاني من 2009 وأعمال الإنشاء في عام 2010 .

وأكد صالح أن الشركة تلتزم بتعزيز الأداء البيئي لعملياتها في المنطقة المحيطة ومن ثم تسعى لضخ المزيد من الاستثمارات في مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وكشف أيضًا أن الشركة تدرس إمكانية توليد الطاقة الكهربائية باستخدام المخلفات الزراعية.

هذا وقد قامت شركة طاقة كهرباء مؤخرًا بتوقيع اتفاقية الشراكة الصناعية (Medgrid) مع 12 شركة أوروبية، لتدخل ضمن تحالف صناعي عملاق يضم كبرى شركات توليد وتحويل وتوزيع الطاقة الكهربائية بهدف توحيد الجهود المبذولة لترويج مصادر الطاقة النظيفة والمتجددة والبديلة في بلاد شمال أفريقيا.

تسعى شركة طاقة كهرباء إلى الاستفادة من مكانتها السوقية المتميزة وإقامة العديد من المشروعات الجديدة لتلبية متطلبات الطاقة المتزايدة التي تمثل عائقاً أمام شبكة الكهرباء القومية، وذلك حيث تتخصص الشركة في تقديم حلول الطاقة إلى العديد من الشركات الكبرى مثل شركة الفطيم وإعمار مصر وعامر جروب وصبور جروب ومجموعة حسن علام القابضة وشركة Scimitar Production وشركة E-Styrenics، إلى جانب العديد من المشروعات الكبرى في مجالات البترول والغاز الطبيعي وصناعة الأسمنت والقطاع السياحي ومشروعات التنمية العقارية والبتروكيماويات.

—نهاية البيان—

تقوم شركة طاقة كهرباء بتوفير حلول الطاقة الكهربائية إلى قاعدة عريضة من المنشآت التجارية والسكنية منذ تأسيسها في عام 2000 تحت اسم جلوبال إنيرجي. وتعد شركة طاقة كهرباء أول شركة تابعة للقطاع الخاص في مصر تحصل على ترخيص توليد وتوزيع الطاقة الكهربائية يتم تسجيلها في جهاز تنظيم جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك. وفي عام 2006 انضمت طاقة كهرباء إلى مجموعة الشركات التابعة لشركة طاقة عربية وهي طاقة جاز وطاقة إي بي سي وطاقة لتسويق المنتجات البترولية.

تتمتع شركة طاقة عربية بخبرة تمتد إلى أكثر من 16 عامًا مما يجعلها أكبر شركة تابعة للقطاع الخاص في مصر تعمل في مجال توزيع الطاقة. وتقوم الشركة بإقامة وتشغيل شبكات البنية التحتية لقطاع الطاقة حيث تقوم بتوزيع الغاز الطبيعي وتوليد وتوزيع الطاقة الكهربائية وتسويق المنتجات البترولية. ونجحت شركة طاقة عربية في التوسع بعملياتها إلى خارج السوق المصري لتصبح منافسًا قويًا في قطاع الطاقة بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. وتمتلك الشركة استثمارات تقدر بـ1.2 مليار جم حيث توفر خدماتها عبر أربعة قطاعات تابعة (طاقة جاز - طاقة كهرباء - طاقة اي بي سي - طاقة لتسويق المنتجات البترولية). تقوم الشركة بتشغيل 3400 موظف لإدارة 4 امتيازات تغطي 12 محافظة مصرية وتقوم بتشغيل 25 محطة وقود وتوزيع أكثر من 880 ميجاوات من الطاقة الكهربائية.

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي الشركة الاستثمارية الرائدة بأفريقيا والشرق الأوسط. وتتحكم شركة القلعة باستثمارات تبلغ قيمتها 9.5 مليار دولار أمريكي موزعة في أسواق شمال وشرق أفريقيا في 5 قطاعات استراتيجية تشمل الطاقة، والنقل والدعم اللوجيستي، والزراعة والصناعات الغذائية، وصناعة الأسمنت، والصناعات التعدينية. للحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:

السيدة / غادة حمودة 

رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة

g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني) 

هاتف: 0020227914440

فاكس: 0020227914448 

محمول: 0020166620002