مجلة emeafinance تختار مجموعة القلعة كأفضل شركة في إفريقيا في مجال الاستثمار المباشر

حازت مجموعة القلعة، رائدة شركات الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، على هذا اللقب تقديراً لما حققته من نتائج ثابتة في عام 2008 بالرغم من صعوبة الأجواء الاستثمارية

القاهرة في 15 مارس 2009

حصلت مجموعة القلعة، رائدة شركات الاستثمارات المالية المباشرة في العالم العربي، على لقب أفضل شركة في أفريقيا من مجلة emeafinance التي لمعت حديثاً في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا.

وتُعد هذه هي ثاني جائزة تنالها المجموعة في الشهور القليلة الماضية والتي قد كللت النجاحات التي حققتها المجموعة في عام 2008 بالرغم من الأزمة الأقتصادية العالمية. ففي يناير 2009 قامت مجلة Acquisitions Monthly بمنح مجموعة القلعة لقب أفضل بيت للاستثمارات المالية المباشرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2008. ومن الجدير بالذكر أن هذه الجائزة من أرفع الجوائز التي تُمنح وأكثرها شهرة في مجال الخدمات المالية على المستوى العالمي.

وقد صرح أحمد هيكل رئيس مجلس إدارة ومؤسس شركة القلعة قائلاً “إن هذا التقدير الذي تناله المجموعة في مثل هذا الوقت الذي يُعاني فيه قطاع الاستثمارات المباشرة من مواجهة بعض التحديات يُعد تأييداً قوياً لكفاءة استراتيجياتنا المتبعة في إدارة الاستثمارات، ولفريقنا، وأيضاً لجاذبية أسواق الشرق الأوسط وشمال إفريقيا والتي نوليها تركيزنا الأول”.

ويأتي هذا التقدير في وقتٍ تعمل فيه مجموعة القلعة على توسيع أنشطتها في شمال أفريقيا، ومن جهة أخرى تخطط لفتح مكاتب جديدة لها في جنوب السودان وإثيوبيا.

وفي تعليق له على النجاح الذي حققته القلعة في عام 2008 قال هيكل “لقد قررنا في خريف 2007 أن نعمل على تقليل نشاطاتنا فيما يخص الاستثمارات الجديدة وأن نركز بالأكثر على تقوية المجموعة القائمة من الشركات التابعة. وقد عمل هذا القرار على ضمان أن تتمتع شركاتنا بمراكز قوية لاجتياز مختلف العقبات والأزمات والاستفادة من الفرص التي، وبكل تأكيد، ستتاح أمامها في الشهور القادمة”.

وعلاوة على نجاحها في إتمام ستة من عمليات الاستحواذ الاستراتيجية في عام 2008، نجحت القلعة في إتمام خروج جزئي من حصتها الأكبر لشركة أسكوم للتعدين والجيولوجيا بقيمة 45 مليون دولار أمريكي (10أضعاف)، وهي شركة رائدة في مجال التعدين والخدمات الجيولوجية على المستوي الإقليمي والتي قامت بتحقيق زيادة في أسهمها بقيمة 350 مليون دولار والحصول على قرض مدته 5 سنوات على مستوى الشراكة العامة.

ومنذ عام 2004 قامت الشركة بتوليد أموال نقدية من عمليات الخروج أكثر من أي شركة أخرى للاستثمارات المباشرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ونتيجة لكافة العمليات التي قامت بها الشركة حتى الآن، قامت شركة القلعة بجني عوائد تقدر بنحو 2.2 مليار دولار (رأس المال المستثمر+ ثلاثة أضعاف قيمته) لصالح مستثمريها المشاركين الإقليمين من خلال تحقيق مكاسب نقدية.

وتظل مجموعة القلعة واحدة من أمهر الشركات في قطاع الاستثمارات المباشرة عالمياً والتي يمكنها ضخ استثمارات هامة في العمليات الخاصة بها. وبتحقيقها زيادة كبيرة في رأسمالها في عام 2008، قد تأهلت الشركة للدخول في ما يرجح أن تكون سنوات ممتازة للاستثمارات المباشرة في عامي 2009 و2010.

—نهاية البيان—

شركة القلعة للاستشارات المالية (Citadel Capital) هي شركة رائدة في مجال الاستثمارات المالية المباشرة ويقع المقر الرئيسي لها في مصر. ويتركز نشاط شركة القلعة في مجال الاستحواذ وإعادة الهيكلة وكذلك تأسيس الشركات وذلك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وعدد من الأسواق الأفريقية. وقد تأسست شركة القلعة في عام 2004، وهي تمتلك الآن 14 صندوقا قطاعيا متخصصا تسيطر على مجموعة الشركات التابعة التي تقوم بتدبير واستثمار موارد تصل إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي في 12 مجالا صناعيا متنوعا منها التعدين، الأسمنت، النقل، الأغذية والطاقة. وحتى وقتنا الحالي، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية تقدر بأكثر من 2.2 مليار دولار أمريكي للمستثمرين، متفوقة بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة.

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة
g...@qalaaholdings.com
هاتف: 0020227914440
فاكس: 0020227914448
محمول: 0020166620002