شركة القلعة تنفذ عملية تخارج جزئي من أسيك القابضة بقيمة 55 مليون دولار

الصفقة ترفع مؤشرات التقييم لإحدى الشركات التابعة لشركة القلعة

القاھرة في 8 ديسمبر 2009

أعلنت اليوم شركة القلعة ش.م.م (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود (CCAP.CA)، وهي الشركة الرائدة في مجال الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا حيث تصل قيمة إستثماراتها إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي، أنها قامت بإتمام عملية تخارج جزئي من مجموعة أسيك القابضة والشركة المتحدة للمسابك، والتي إنفصلت مؤخراً عن مجموعة أسيك القابضة.

ولقد قامت شركة القلعة ببيع حصة بلغت نسبتها 6% في مجموعة أسيك القابضة، وحصة أخرى نسبتها 6% في الشركة المتحدة للمسابك، في صفقة بلغت قيمتها 55 مليون دولار أمريكي، لصالح شركة الإمارات الدولية للإستثمار EIIC، وهي إحدى شركات الإستثمار الإقليمية الرائدة ومقرها أبوظبي، كما أنها واحدة من أبرز المساهمين والشركاء في الصناديق المتخصصة التابعة لشركة القلعة.

ومن جانبه صرح أحمد هيكل، المؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، قائلاً “تأتي هذه الخطوة ضمن إستراتيجية الشركة لتنويع وتوسيع قاعدة إستثماراتها والدخول إلى قطاعات جديدة مثل تدوير المخلفات الصناعية والزراعية، فقد قامت الشركة مؤخراً بشراء شركتين لتصبحا نواة للشركة الثامنة عشر التابعة للقلعة”. وتابع هيكل مؤكداً “أنه مع قيام الشركة بموازنة مخصصات الإستثمار، كان من الحكمة تنفيذ التخارج الجزئي من إحدى شركاتنا المهمة بطريقة تقدم تقييماً واضحاً للشركة”.

ولقد وصلت قيمة أسهم أسيك القابضة بموجب الصفقة إلى 28.50 جنيه مصري للسهم الواحد، وهو ما علق عليه هشام الخازندار، المؤسس المشارك والعضو المنتدب بشركة القلعة، قائلاً “نحن نرى أن تقييم السهم عادلاً جداً، فهو يعكس إمكانات النمو القوية التي تبشر بها مجموعة أسيك القابضة في ظل التوسعات المستمرة في شبكة مصانع الأسمنت إلى جانب العمليات الهندسية والإنشائية في أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا”.

وجدير بالذكر أن مجموعة أسيك القابضة تضم تحت مظلتها شركات أسيك للأسمنت، وأسيك للهندسة، وأسيك للتحكم الآلي، وأرسكو، وإيزاكو.

وأضاف الخازندار قائلاً “وتمتلك شركة القلعة حالياً حصة تبلغ نسبتها 49% في كل من أسيك القابضة والمتحدة للمسابك، في مقابل 55% قبل الصفقة. وسوف تتمكن شركة القلعة بعد خفض حصتها لأقل من 50% من التعامل مع هذه الشركات بصفتها شركات شقيقة وليست شركات تابعة. ومن المتوقع أن تظهر نتائج هذه الخطوة مع الإعلان عن النتائج المالية للربع الأخير من العام الجاري، وسوف تبقى شركة القلعة وشركاؤها مسيطرين على شركتي أسيك القابضة والمتحدة للمسابك، إلا أن هذا التخارج سيسمح لحملة أسهم شركة القلعة من الإطلاع على قوائمها المالية بصورة أكثر وضوحاً”.

وتأتي أخبار الصفقة التي تمتلك بموجبها شركة الإمارات الدولية للإستثمار حصة 10.25% في مجموعة أسيك القابضة، وحصة 10.25% في الشركة المتحدة للمسابك، في الوقت الذي تقوم فيه شركات مجموعة أسيك القابضة بتحقيق منجزات مميزة.

فتعمل شركة أسيك للأسمنت حالياً على الإنتهاء من المرحلة الأخيرة من إختبارات التشغيل في مصنع أسمنت التكامل في السودان لإنتاج 1.6 مليون طن أسمنت سنوياً، على أن يبدأ تشغيل المصنع في بداية عام 2010. وسوف تتحكم شركة أسيك للأسمنت في إنتاج أكثر من 12 مليون طن من الأسمنت سنوياً بحلول عام 2013 في خمسة دول تمتد من الجزائر حتى كردستان العراق. فقد قامت مؤسسة التمويل الدولية بإستثمار مبلغ 24 مليون دولار أمريكي في مصنع أسيك للأسمنت في منطقة الجلفة بالجزائر من أجل تغطية إحتياجات قطاعات الإنشاء والبنية الأساسية هناك من خلال طاقة إنتاجية تصل إلى 3.6 مليون طن أسمنت سنوياً. ولقد بدأت بالفعل الأعمال الإنشائية في المصنع ومن المقرر أن تكتمل المرحلة الأولى بنهاية الربع الأول لعام 2011.

وفي نفس الوقت تسعى شركة أسيك للهندسة وراء الحصول على عقود جديدة لإدارة مصانع الأسمنت في أنحاء المنطقة، وتقوم الشركة حالياً بإدارة إنتاج حوالي 15 مليون طن من الأسمنت سنوياً، وهي الآن تأتي على رأس نظرائها في السوق في مجالات الإدارة الفنية للمصانع. كما حصلت شركة إيزاكو للهندسة والإنشاءات المعدنية خلال العام الحالي على عقود جديدة تفوق معدلات وأهداف النمو المتوقعة للشركة.

ومن جانب آخر فقد قامت شركة أرسكو، وهي شركة مقاولات متكاملة الخدمات في قطاعات الأسمنت والطاقة والبتروكيماويات والبترول والصناعات العامة، بالإعلان في شهر سبتمبر 2009 عن الإنتهاء من أعمال الإنشاء في خط الإنتاج الثاني لمصنع أسمنت سيناء بالعريش. ولقد تمكنت أرسكو من إتمام هذا المشروع الذي تبلغ قيمته 140 مليون دولار أمريكي في فترة 25 شهراً فقط، وهي مدة أقل بكثير من متوسط مدة تنفيذ مثل هذا النوع من المشروعات والتي عادة ما تمتد إلى نحو 32 شهراً.

ولقد أوشكت أرسكو أيضاً على الإنتهاء من تسليم مصنع التكامل في السودان إلى شركة أسيك للأسمنت فور الإنتهاء من تجارب التشغيل.

—نهاية البيان—

شركة القلعة (Citadel Capital) (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود (CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجالات الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الإستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الإستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 18 صندوقاً قطاعياً متخصصاً تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي في 15 مجالاً صناعياً متنوعاً من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.4 مليار دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الإستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الإستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2004 إلى 2009. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com أو الإتصال بالأرقام التالية

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة
g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني)
هاتف: 0020227914440
فاكس: 0020227914448
محمول: 0020166620002