أسيك للأسمنت تبدأ الإنتاج في مصنعها الجديد في السودان

أكثر المصانع تطورا في السودان يساهم في تغطية الطلب المحلي المتزايد ويساعد السودان في تقليل معدلات استيراد الأسمنت والتي تصل حاليا إلى 3 مليون طن سنويا

القاهرة في 20 يوليو 2010

أعلنت اليوم شركة أسيك للأسمنت أن مصنع التكامل، التابع للشركة على الضفة اليسرى لنهر النيل على بعد 320 كم شمال العاصمة السودانية الخرطوم وتبلغ تكلفته الإستثمارية 252.7 مليون دولار أمريكي، قد بدأ عمليات الإنتاج، ومن المتوقع بحلول عام 2013 أن تتحكم شركة أسيك للأسمنت في إنتاج أكثر من 12 مليون طن أسمنت سنويا في خمسة دول تمتد من الجزائر وحتى كردستان العراق

ومن جانبه علق جورجيو بودو رئيس مجلس إدارة شركة أسيك للأسمنت وقال أن مصنع التكامل كان تجربة مليئة بالتحديات. فهو يقع في منطقة نائية على الضفة اليسرى لنهر النيل وتم تحديد موقعه ليكون على قرب من المحاجر الجيرية التي تمنح المصنع قدرته التنافسية. وعلى الرغم من اعتيادنا العمل في المناطق النائية وتحمل ارتفاع درجات الحرارة فقد اختلفت التحديات التي واجهتنا في إنشاء مصنع التكامل، فمنذ بضعة شهور فقط تم إنشاء جسر للربط بين ضفتي النيل وحتى وقت قريب كنا نعتمد بشكل رئيسي على الطوافات.

شركة أسيك للأسمنت إحدى شركات مجموعة أسيك القابضة، المجموعة التابعة لشركة القلعة للإستثمار في الصناعات الهندسية والإنشائية على المستوى الإقليمي. وقامت الشركة بتشييد طرق على طول 15 كم للربط بين المصنع والطرق العامة، وأقامت محطة لمعالجة المياه وتم توصيلها بالمصنع عبر خط أنابيب بطول 15 كم. وقامت أسيك للأسمنت أيضا بالتعاقد لبناء محطتها الخاصة لتوليد 42 ميجا وات من الكهرباء والتي تعمل حالياً على تأمين احتياجات الطاقة لمصنع التكامل.

وأضاف بودو أن هذه الإنجازات تمنح شركة أسيك للأسمنت ميزة وأفضلية واضحة على المصانع الأخرى التي يتم إنشائها في السودان في الوقت الحالي.

ويعمل المصنع وفقا لأحدث التكنولوجيات التي تفوق المعايير الوطنية للبيئة وسوف يصل الحد الأدنى من إنتاجه السنوي إلى 1.45 مليون طن من الكلنكر و1.6 مليون طن من الأسمنت.

ويقوم مصنع التكامل بتوفير 450 وظيفة مباشرة وخلق نفس العدد من الوظائف غير المباشرة، ووفقا لسياسة أسيك للأسمنت فسوف يعطي مصنع التكامل الأولوية لتوظيف الكوادر المحلية ويتم حاليا تقديم البرامج التدريبية للعمال والموظفين من أبناء السودان. وتسعى كافة المصانع التابعة لشركة أسيك للأسمنت مع بدء تشغيلها بشكل عام إلى تبديل الإدارة المصرية بالكوادر المحلية التي يتم تدريبها وتنمية قدراتها الإدارية.

وسوف يساعد مصنع التكامل في خفض نصف معدلات العجز في الأسمنت بالسوق السوداني والتي تقدر بنحو 3 مليون طن سنويا، متيحا للسودان توفير العملات الأجنبية لاستعمالها في سد احتياجات أخرى.

—نهاية البيان—

شركة أسيك للأسمنت هي إحدى الشركات الإقليمية الرائدة التي قامت شركة القلعة بإنشائها مع مجموعة من مستثمريها المشاركين بغرض الإستثمار في أسواق الأسمنت الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. وتشهد شركة أسيك للأسمنت نموا مطردا في على المستوى الإقليمي حيث من المخطط أن تبلغ القدرة الإنتاجية للشركة بحلول عام 2013 نحو 12 مليون طن أسمنت سنويا تنتشر في خمس دول تمتد من الجزائر حتى كردستان العراق. وشركة أسيك للأسمنت هي إحدى شركات مجموعة أسيك القابضة.

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الإستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الإستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 19 صندوق قطاعي متخصص تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي في 15 مجال صناعي متنوع من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة في أنحاء 14 دولة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.5 مليار دولار أمريكي على استثمارات بلغت 650 مليون دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2005 إلى 2010. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:
السيدة / غادة حمودة
رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة
g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني)
هاتف: 0020227914440
فاكس: 0020227914448
محمول: 0020166620002