أصول جديدة بقيمة 41.6 مليون دولار في نتائج الربع الأول لشركة القلعة

شركة القلعة تسجل استثمارات جديدة في قاعدة الأصول المدارة خلال الربع الأول، وتجذب اهتمام المؤسسات المالية الدولية، ومجلس الإدارة يوافق على زيادة رأس المال بقيمة 1.05 مليار جم

القاهرة في 17 يوليو 2011

اعتمد مجلس إدارة شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) – الشركة الرائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا – النتائج المالية للربع الأول من عام 2011 حيث وصل إجمالي الأصول المدارة (Total AUM) إلى 4.1 مليار دولار أمريكي (24.4 مليار جم) حيث نجحت القلعة في جذب أصول جديدة تبلغ 41.6 مليون دولار أمريكي (247.2 مليون جم) على الرغم من تردي الأوضاع الاقتصادية في أنحاء المنطقة.

ومن جانبه أوضح أحمد هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، أن “الربع الأول شهد عدداً من التطورات الإيجابية التي تتركنا في حالة من التفاؤل على الرغم من تحديات المرحلة الراهنة، ويشمل ذلك إلغاء قرار منعي من السفر، وحصول الشركة على الموافقات اللازمة لدعوة الجمعية العامة غير العادية من أجل النظر في زيادة رأسمال القلعة بواقع 175 مليون دولار أمريكي (1.05 مليار جم)، وتلقي خطاب الطمأنة من وزارة البترول بشأن مشروع الشركة المصرية للتكرير، بالإضافة إلى فوز القلعة بجائزة أكبر شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا للعام الثالث على التوالي من إحدى المؤسسات المستقلة الرائدة”.

وتابع هيكل مؤكداً أن “إدارة شركة القلعة ستواصل العمل بسياسة خفض المصروفات لمواكبة تراجع بيئة جذب رؤوس الأموال حتى نهاية العام الجاري نظراً لتردي الأوضاع الاقتصادية بأنحاء المنطقة، مما يدفع الشركة إلى تأجيل جميع الطروحات التي اعتزمت تنفيذها في السابق. وسيتم استخدام زيادة رأس المال المزمع تنفيذها بواقع 175 مليون دولار أمريكي (1.05مليار جم) لتوفير التمويل اللازم لدعم استثمارات الشركة وتأمين السيولة المالية استعداداً لتحديات المرحلة المقبلة.

وأعرب هيكل عن تفاؤله من تطور استثمارات شركة القلعة خارج السوق المصري ومنها شركة سكك حديد ريفت فالي (كينيا وأوغندا) وشركة وفرة (السودان) وشركة طاقة عربية (مصر والسودان)، مشيراً إلى تنفيذ بعض التطورات التشغيلية الناجحة في ريفت فالي بعد العمل بالتعريفة السعرية الجديدة لخدمات النقل وإضافة خطوط نقل الركاب إلى جانب نقل البضائع وزيادة حجم البضائع المنقولة وسرعة عمليات النقل. ويأتي هذا إلى جانب إعلان شركة وفرة عن الانتهاء من حصاد أول محصول تجاري من القمح وعرضه للبيع بالسعر السوقي الذي تجاوز كافة التوقعات السابقة، فضلاً عن نجاح شركة طاقة عربية في تسجيل ارتفاع قوي في الأرباح قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بفضل استثمارها في محطة بربر للطاقة الكهربائية في السوق السوداني.

وفي السياق ذاته قامت شركة القلعة بضخ استثمارات رئيسية جديدة بلغت 18.4 مليون دولار أمريكي من ميزانيتها الخاصة خلال الربع الأول تماشيا مع خطط الشركة لدعم ومتابعة التطورات التشغيلية باستثماراتها الموزعة على 19 شركة تابعة في أنحاء منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، والتأكد من سير أنشطة هذه الاستثمارات وتحقيق الأهداف الجديدة لفترة ما بعد الثورة.

وقد أوضحت شركة القلعة في تقرير نتائج الأعمال السابق اضمحلال استثمارها بنسبة 100% في الشركة الوطنية لإنتاج الزيت رالي إنيرجي لما تواجهه الشركة من تحديات فنية تحول دون القدرة على الاستفادة من احتياطياتها البترولية وبدء تسجيل الإنتاج، فضلاً عن اضمحلال استثمارها بنسبة 50% في الشركة الوطنية للبترول وذلك نظراً لاستثمار الأخيرة في الشركة الوطنية لإنتاج الزيت / رالي إنيرجي. وقد أدى ذلك إلى غياب حوالي 1.7 مليون دولار أمريكي (10.2 مليون جم) من أتعاب الاستشارات التي تحصل عليها القلعة من هذه الشركات.

جدير بالذكر أن هذه الأتعاب المضمحلة يتم تسجيلها بالإيضاحات المرفقة بالقوائم المالية غير المجمعة لشركة القلعة ولا تدرج في بند الإيرادات من أتعاب الاستشارات، علماً بأن بند إيرادات شركة القلعة من أتعاب الاستشارات كان سيسجل 4.4 مليون دولار أمريكي (26.1 مليون جم) خلال فترة التقرير لو تم حساب هذه الإيرادات الغائبة.

هذا وقد سجلت النتائج المالية غير المجمعة لشركة القلعة عن الربع الأول من عام 2011 صافي خسائر بلغ 4.5 مليون دولار أمريكي (26.6 مليون جم) على إيرادات بلغت 2.7 مليون دولار أمريكي (15.9 مليون جم)، وذلك مقارنة مع صافي ربح بلغ 0.25 مليون دولار أمريكي (1.5 مليون جم) في الربع من عام 2010.

واختتم هيكل حواره معلقاً على نجاح شركة القلعة في جذب استثمارات رأسمالية جديدة بقيمة 42 مليون دولار أمريكي إلى قاعدة الأصول المدارة خلال الربع الأول، وتسجيل استثمارات إضافية تبلغ 46.5 مليون دولار أمريكي من شركائها من المؤسسات المالية، خلال الربع الثاني، ويشمل ذلك استثمار مؤسسة التمويل الدولية في مصنع الورق الجديد التابع لشركة جراندفيو (أحد استثمارات القلعة في قطاع الشركات المتوسطة)، بالإضافة إلى اتفاقية الاستثمار الجديدة بقيمة 21 مليون دولار أمريكي التي تم توقيعها مع مؤسسة الاستثمار الألمانية DEG وبنك الاستثمار الأوروبي لصالح مشروعات القلعة في قطاع النقل النهري بمصر.

أهم تطورات الربع الأول من عام 2011:

  • جذبت شركة القلعة استثمارات جديدة بقيمة 41.6 مليون دولار أمريكي (247.2 مليون جم) خلال الربع الأول من عام 2011 ما نتج عنه وصول إجمالي الأصول المدارة (Total AUM)إلى 4.1 مليار دولار أمريكي (24.4 مليار جم) بنسبة ارتفاع تبلغ 2.5% مقارنة بنتائج الربع السابق و10.8% مقارنة بنتائج الربع الأول من 2010.
  • وصل إجمالي الاستثمارات الرئيسية لشركة القلعة (Principal Investments) إلى 916 مليون دولار أمريكي (5.1 مليار جم) في نهاية الربع الأول من عام 2011، تشمل السندات والقروض المحملة بفوائد المقدمة لشركات المجموعة، وهو ارتفاع بنسبة 2.1% عن 897.6 مليون دولار أمريكي (4.9 مليار جم) في نهاية الربع الأخير من عام 2010، وارتفاع بنسبة 10.5% مقارنة بنتائج الربع الأول من عام 2010.
  • وصل صافي الاستثمارات الرأسمالية الجديدة التي قامت بها شركة القلعة خلال الربع الأول من عام 2011 إلى 15 مليون دولار أمريكي (99.1 مليون جم)، ما أدى إلى وصول إجمالي الاستثمارات الرأسمالية إلى 771.9 مليون دولار أمريكي (4.2 مليار جم) وهو ارتفاع بنسبة 2.4% مقارنة بنتائج الربع السابق.
  • تجدر الإشارة إلى أن أغلب التطورات التشغيلية بمشروعات شركة القلعة قد تم الإشارة إليها في تقرير مجلس الإدارة للعام المالي 2010 باعتبارها أحداث وقعت بعد فترة التقرير، علماً بأن الإدارة تركز في عام 2011 على تجهيز سلسلة من العمليات والصفقات المتوقع تنفيذها خلال الفترة المقبلة ومنها ما تمت الإشارة إليه بالفعل في السابق، ويشمل ذلك التالي:

    • توقيع اتفاقية شركة وادي النيل للبترول المحدودة بالسودان، والتي تتيح لشركة وادي النيل استرداد 73 مليون دولار أمريكي، وهي تقريباً كامل قيمة التكاليف القابلة للاسترداد المخصصة لامتيازات “مربع 9″ و”مربع 11″ فضلاً عن تسجيل حصيلة نقدية بقيمة 10 مليون دولار أمريكي مقابل 30% من حصة المشاركة في هذه الامتيازات. وستقوم الشركة باستخدام هذه المبالغ لتمويل التزامات الشركة وتوفير الغطاء المالي للعمليات بهذه الامتيازات مما يخفف الأعباء عن شركة القلعة والتي تعد المساهم الرئيسي في شركة وادي النيل وتقوم بتمويل كافة مصروفات التشغيل من رواتب والتزامات مالية ومستحقات للحكومة السودانية.
    • حصاد أول محصول تجاري من القمح لشركة وفرة بالسوق السوداني (تم بيع المحصول بزيادة قوية عن السعر المستهدف مما شجع الشركة للتوسع في الأنشطة الزراعية المخططة لموسم الخريف وتلك التي يتم إعدادها لعام 2012).
    • توقيع اتفاقية تمويل بقيمة 25.5 مليون دولار أمريكي مع مؤسسة التمويل الدولية لاستكمال مصنع الورق الجديد التابع لشركة النهضة (تعد الاتفاقية دليلاً على جاذبية واحد من أضخم المشروعات التابعة لشركة جراندفيو وهي الذراع الاستثماري التابع لشركة القلعة في قطاع الشركات المتوسطة والصغيرة).
    • توقيع اتفاقية استثمار جديدة بقيمة 21 مليون دولار أمريكي لصالح مشروعات شركة نايل لوجيستيكس مع مؤسسة الاستثمار الألمانية DEG وبنك الاستثمار الأوروبي (في إشارة إلى ثقة مجتمع الاستثمار الدولي في قوة الأسس التي تعتمد عليها شركة نايل لوجيستيكس وبما يسمح بتسريع وتيرة بناء أسطول الشركة من بارجات النقل النهري وتشغيل المزيد من الموانئ النهرية).

ويمكن الاطلاع على التقرير الكامل لأداء شركة القلعة والنتائج المالية غير المجمعة للربع الأول من عام 2011 بالإضافة إلى الإيضاحات المتممة وتحليلات الإدارة لأحداث ونتائج الربع الأول 2011، ويمكن الحصول على القوائم المالية المجمعة عبر زيارة الموقع الإلكتروني www.citadelcapital.com

—نهاية البيان—

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الإستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الإستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 19 صندوق قطاعي متخصص تسيطر على 19 شركة تابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 8.7 مليار دولار أمريكي في 15 مجال صناعي متنوع من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة في أنحاء 14 دولة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.2 مليار دولار أمريكي على استثمارات بلغت 650 مليون دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2006 إلى 2011. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

 

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:

السيدة / غادة حمودة 

رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة

g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني) 

هاتف: 0020227914440

فاكس: 0020227914448 

محمول: 0020166620002