القارة السمراء ودول الربيع العربي تذخر بفرص الاستثمار الواعدة

العضو المنتدب بشركة القلعة يشارك في منتدى مؤسسة PEI للأسواق الناشئة، ويستعرض قدرة الشركة الرائدة في مجال الاستثمار المباشر بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا على استقطاب أكثر من 300 مليون دولار أمريكي في شكل استثمارات رأسمالية طويلة الأجل على الرغم من الأوضاع السوقية غير المواتية محلياً وعالمياً

القاهرة في 2 نوفمبر 2011

“تتمتع شركة القلعة بسجل تاريخي حافل بالإنجازات المتواصلة والقدرة على جذب رؤوس الأموال والاستثمارات الجديدة حتى في أصعب الظروف، وهو ما أثبتته فترة امتداد الأزمة المالية العالمية إلى أسواق المنطقة خلال عاميْ 2008 و2009 فضلاً عن العام الحالي بما يشهده من تحديات متعاقبة والتخوف من شبح الانكماش في ظل تردي الأوضاع السياسية والاقتصادية على خلفية تداعيات الربيع العربي. وعلى الرغم من هذه الأوضاع نجحنا في زيادة رأس المال لصالح قدامى المساهمين بقيمة 175.6 مليون دولار أمريكي، وقمنا بجذب استثمارات بلغت 319.2 مليون دولار أمريكي في شكل استثمارات رأسمالية وقروض جديدة خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2011″. بهذه الكلمات بدأ عمرو البربري، العضو المنتدب بشركة القلعة، خطابه تحت عنوان – فرص الاستثمار في أوقات عدم الاستقرار – الذي جاء ضمن مشاركته في فعاليات منتدي مؤسسة PEI للأسواق الناشئة والذي انعقد بلندن على مدار 1 و2 نوفمبر الجاري وشهد حضوراً واسعاً من أبرز مديري صناديق الاستثمار والمؤسسات المالية حول العالم.

كما أوضح البربري أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نجحت في التفوق على معدلات النمو العالمي في مرحلة ما قبل الربيع العربي مرجعاً الفضل في ذلك إلى قوة الأسس الاقتصادية التي تستند إليها أسواق المنطقة، مشيراً إلى أن هذه الأسس مازالت في مركز قوي وأن مزجها مع المميزات التنافسية لأسواق المنطقة من قاعدة مستهلكين ضخمة وسريعة النمو بقرابة 1.3 مليار مستهلك، وقاعدة القوى العاملة القادرة على الاستجابة للبرامج التدريبية، إلى جانب وفرة الموارد الطبيعية والموقع الإستراتيجي بالقرب من أهم الأسواق العالمية، سيعطي مفعولاً مضاعفاً مع نشر الديمقراطية في جميع أنحاء المنطقة.

وأكد البربري أن تحديات وسمات المرحلة المقبلة تحتم على المستثمرين الراغبين في تحقيق العوائد الجذابة أن يكثفوا البحث عن فرص الاستثمار والنمو في الأسواق الجديدة بعيداً عن الأسواق المتطورة التي تحظى بغالبية الاهتمام العالمي، مضيفاً أن الأسواق الناشئة أصبحت مقراً للعديد من مؤسسات الاستثمار المباشر الناجحة وتذخر بالفرص الاستثمارية الواعدة وخاصة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وتأتي شركة القلعة في مرتبة الصدارة بين شركات الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا حيث تصل قيمة استثماراتها إلى 8.7 مليار دولار أمريكي موزعة على 15 مجال صناعي متنوع في أنحاء 15 دولة. وقد نجحت الشركة خلال السنوات الماضية في التحول إلى الشريك المفضل لدى أبرز المؤسسات الاستثمارية والمالية حول العالم وغيرها من الهيئات الراغبة في التعرض إلى أسواق المنطقة لما تذخر به من فرص استثمارية واعدة، وذلك لتطبيق القلعة إستراتيجية فريدة ومبتكرة لجذب رؤوس الأموال منذ بداية عام 2011- على الرغم من صعوبة الأوضاع الاقتصادية محلياً وعالمياً – وأثمر ذلك عن نجاح زيادة رأس المال بقيمة 175.6 مليون دولار أمريكي فيما يعد شهادة على ثقة مساهمي الشركة في الأسس والدعائم طويلة الأجل التي تستند إليها استثمارات شركة القلعة.

واختتم البربري خطابه مشيراً إلى إمكانية تحقيق الأرباح خلال هذه المرحلة الانتقالية الحسّاسة، وإن كان هذا يعتمد على وجود ميزانية قوية واستثمارات يدعمها توجهات الاقتصاد الكلي في المنطقة. وأكد ثقته في أن شركة القلعة تتمتع بالمرونة اللازمة للاستجابة إلى أية تطورات سوقية قد تتسم بها المرحلة المقبلة.

—نهاية البيان—

شركة القلعة (المقيدة في البورصة المصرية تحت كود CCAP.CA) هي شركة رائدة في مجال الاستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وتقوم الشركة بالتركيز على بناء الاستثمارات الإقليمية التابعة في أنحاء المنطقة في صناعات منتقاة من خلال عمليات الاستحواذ وإعادة الهيكلة وبناء المشروعات الجديدة التي يتم تنفيذها عبر الصناديق القطاعية المتخصصة. وتمتلك شركة القلعة حالياً 19 صندوق قطاعي متخصص تسيطر على مجموعة الشركات التابعة باستثمارات تصل إلى أكثر من 8.7 مليار دولار أمريكي في 15 مجال صناعي متنوع من بينها التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة في أنحاء 15 دولة. ومنذ عام 2004، نجحت شركة القلعة في تحقيق عوائد نقدية للمستثمرين تقدر بأكثر من 2.2 مليار دولار أمريكي على استثمارات بلغت 650 مليون دولار أمريكي، متفوقةً بذلك على كافة شركات الاستثمار المباشر الأخرى في المنطقة. وتأتي شركة القلعة في المركز الأول بين شركات الاستثمار المباشر في أفريقيا من حيث حجم الأصول المدارة وفقاً لتصنيف مجلة برايفت إكويتي إنترناشيونال خلال الفترة من 2006 إلى 2011. وللحصول على المزيد من المعلومات يرجي زيارة الموقع الإليكتروني: www.citadelcapital.com

للمزيد من المعلومات، رجاء الاتصال:

السيدة / غادة حمودة 

رئيس قطاع التسويق والاتصالات والهوية المؤسسية | شركة القلعة

g...@qalaaholdings.com (اضغط لإظهار البريد الإلكتروني) 

هاتف: 0020227914440

فاكس: 0020227914448 

محمول: 0020166620002